مـاي أرينا | حان وقت الحساب: وريث القذافي يستعد لتدمير حلف شمال الأطلسي
Facebook Twitter instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا تسوق    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
حان وقت الحساب: وريث القذافي يستعد لتدمير حلف شمال الأطلسي
الرئيس الليبي الراحل معمر القدافي
open أدلى المنسق الأوروبي للجنة الثورية الدولية، الإيطالي فرانك بوتشاريللي، في مقابلة مع موقع "Pravda.ru" ببيان صاخب. close Tweet This
نشر بتاريخ : 11-04-2017 | 03:26 AM
وقال المنسق: "يتم التجهيز لثورة على الأرض الليبية، التي بعد وفاة القذافي توافد إليها "صقور" الناتو، ومن المرجح أن تكون دموية. سيتم إعلان الحرب على حلف شمال الأطلسي. الجمهورية تستعد لمحاربة الغرب".

وأضاف المنسق: "تم إطلاق سراح ابن ووريث معمر القذافي، سيف الإسلام القذافي من فترة ليست بالطويلة من الأسر، وبعد ذلك سارع بجمع المؤيدين المخلصين حوله.

وألقى بخطاب أمام المجلس الأعلى للقبائل الليبية، وقال فيه إنه من الضروري جدا إعادة بناء الدولة وإخراج قوات حلف الناتو منها.

وبعد ذلك انتخب سيف الإسلام رئيسا للحكومة المؤقتة. والآن نجل القذافي يجب أن يكرر نجاحات والده وجعل ليبيا دولة عظيمة من خلال انتفاضة أو حتى مذبحة".

وأكد فرانك أن الوضع في أفريقيا الشمالية الغنية بالنفط سيصل إلى طريق مسدود إذا لم يتم تدمير العدو-الإرهابيين، والغزاة من حلف شمال الأطلسي وأمثالهم وسيغرق العالم في فوضى.

ولن يكون هناك مخرجا من هذا المأزق أبدا. يجهز نجل القذافي لانقلاب والانقلاب سترافقه أعمال قتالية، على حسب رأي المنسق.

وقال فرانك: "عودة ليبيا أمر لا مفر منه. وفي الأشهر المقبلة نحن ننتظر ثورة في ليبيا، وقد اتخذ القرار بشأن تشكيل حكومة مؤقتة، منذ عام 2011 وليبيا تعيش تحت الاحتلال والآن حان الوقت لوضع حد لهذا".

وخلص المنسق إلى أنه في هذا الصدد، من المهم أن نلاحظ أن شعب الدولة الليبية مسلح جيدا، وقادر على المحاربة بشكل جيد.

بالإضافة إلى ذلك، يوجد لدى سيف الإسلام مال لشراء المعدات وأيضا يوجد دعم من عدد من دول الشرق الأوسط. ولذلك العمل العسكري سرعان ما سيمتد إلى شمال أفريقيا. إلا أن الدول الغربية يجب أن تأخذ بعين الاعتبار أن الليبيين كانوا يستعدون للثورة لسنوات عديدة، وبالتالي سوف يقاتلون حتى آخر قطرة من الدم، ولكن السؤال الكبير هل الناتو مستعد لتقديم التضحيات؟ سيف الإسلام ليس مستعد أن يبقي ليبيا محتلة من قبل أعضاء منظمة حلف شمال الأطلسي.


المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + وكالات
ذات علاقة
1
العبيدي: حفتر في الجزائر لبحث عودة الاستقرار إلى ليبيا
2 الجيش الليبي: نفطنا تحت أمر مصر.. والسيسي أعظم بطل عربي
3 بالفيديو.. بماذا أوصى القذافي أسرته قبل مقتله
4 وثيقة سرية لكلينتون تكشف "الأسباب الحقيقية" للإطاحة بالقذافي
5 خطة أمريكية لتقسيم ليبيا 3 دول
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   النشرة البريدية   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا تسوق   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.