مـاي أرينا | إردوغان يتحدى الولايات المتحدة
Facebook Twitter instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
إردوغان يتحدى الولايات المتحدة
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان
open حذر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الأربعاء، من أن بلاده ستوسع عمليتها العسكرية في سوريا لتشمل مدينة منبج، في خطوة قد تضع القوات التركية في مواجهة مع الولايات المتحدة حليفتها في حلف شمال الأطلسي. close Tweet This
نشر بتاريخ : 24-01-2018 | 09:48 PM
وتستهدف العملية الجوية والبرية التركية في سوريا التي دخلت يومها الخامس مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية المدعومة من واشنطن في منطقة عفرين وفتحت جبهة جديدة في الحرب الدائرة في سورية متعددة الأطراف.

وأي تقدم باتجاه منبج الواقعة على بعد 100 كيلومتر تقريبا شرقي عفرين قد يهدد الخطط الأمريكية في منطقة كبيرة شمال شرقي سوريا.

وشنت تركيا مدعومة بمقاتلين من حلفائها بالمعارضة السورية عملية "غصن الزيتون" في عفرين لأن أنقرة تعتبر وحدات حماية الشعب امتدادا لحزب العمال الكردستاني الذي يشن تمردا ضد الدولة في جنوب شرقي تركيا منذ ثلاثة عقود.

ووفقا لما نقلته وكالة "رويترز"، قال إردوغان في خطاب بالعاصمة أنقرة: "بعملية غصن الزيتون أحبطنا مجددا اللعبة التي تقوم بها هذه القوات المتخفية التي لها مصالح مختلفة في المنطقة. بدءا من منبج سنواصل إحباط لعبتهم".

وتسببت الخلافات بشأن سوريا في تصاعد التوتر القائم في العلاقات بين واشنطن وأنقرة واقترابها من الانهيار.

وستكون أية عملية تركية في منبج محفوفة بالمخاطر بسبب وجود عسكريين أمريكيين داخل المدينة وحولها، ونشرت واشنطن تلك القوات في مارس/ آذار لمنع أي اشتباك بين القوات التركية والمقاتلين المدعومين من واشنطن فضلا عن القيام بمهام تدريبية.

وقال مسؤول أمريكي كبير إن الرئيس دونالد ترامب يعتزم إثارة القلق الأمريكي بشأن الهجوم التركي في اتصال هاتفي مع إردوغان اليوم الأربعاء.

وفي مقابلة مع "رويترز"، قال متحدث باسم الحكومة التركية إن احتمالات حدوث مواجهة بين القوات التركية والأمريكية في منبج ضئيلة.

وأوضح قائلا: "نحن على استعداد كامل للرد على أي هجوم".

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية عن وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو قوله إنه تحدث مع نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون الذي اقترح إقامة "خط أمني بعمق 30 كيلومترا" داخل سوريا.

وتأمل الولايات المتحدة أن تستخدم هيمنة وحدات حماية الشعب في شمال سوريا لتحصل على دفعة دبلوماسية تحتاجها لإحياء المحادثات التي تقودها الأمم المتحدة في جنيف بشأن اتفاق ينهي الحرب السورية.


المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + وكالات
ذات علاقة
1
"سوريا الديموقراطية" تعلن مقتل أكثر من 50 جنديا تركيا في الشهباء وعفرين
2 الجيش التركي يرسل تعزيزات عسكرية إلى الحدود مع سوريا
3 أردوغان يطلع على تطورات العملية العسكرية في عفرين
4 رئاسة الأركان التركية تكشف تفاصيل عملية عفرين
5 أردوغان: قضينا على 3000 عنصر إرهابي خلال عملية درع الفرات في سوريا
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.