مـاي أرينا | قمة مكة: الاتفاق على منح الأردن 2.5 مليار دولار
Facebook Twitter instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا تسوق    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
قمة مكة: الاتفاق على منح الأردن 2.5 مليار دولار
قمة مكة
open انطلقت في الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين 11 يونيو/حزيران الجاري، القمة الرباعية لمناقشة سبل دعم الأردن للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها. close Tweet This
نشر بتاريخ : 11-06-2018 | 09:10 AM
وأصدرت القمة بيانا يتمثل في حزمة من المساعدات الاقتصادية للأردن، يصل إجمالي مبالغها إلى مليارين وخمسمائة مليون دولار أمريكي، وهي:

1- وديعة في البنك المركزي الأردني

2- ضمانات للبنك الدولي لمصلحة الأردن

3- دعم سنوي لميزانية الحكومة الأردنية لمدة خمس سنوات

4- تمويل من صناديق التنمية لمشاريع إنمائية، وفقا لوكالة الأنباء السعودية (واس).



تتمثل في:

1 — وديعة في البنك المركزي الأردني.

2 — ضمانات للبنك الدولي لمصلحة الأردن.

3 — دعم سنوي لميزانية الحكومة الأردنية لمدة خمس سنوات.

4 — تمويل من صناديق التنمية لمشاريع إنمائية.#واس

واستقبل العاهل السعودي، الملك سلمان، ونجله ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، في قصر الصفا، العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، وأمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وحاكم دبي ونائب دولة الإمارات، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

وقد أبدى جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على مبادرته الكريمة بالدعوة لهذا الاجتماع، ولدولتي الكويت والإمارات العربية المتحدة على تجاوبهما مع هذه الدعوة، وكذلك امتنانه الكبير للدول الثلاث على تقديم هذه الحزمة من المساعدات التي ستسهم في تجاوز الأردن لهذه الأزمة.

ويعاني الأردن من ضائقة اقتصادية تمثلت في انخفاض النمو الاقتصادي إلى أقل من 2 بالمئة، وارتفاع مستويات البطالة، ناهيك عن تدفق أكثر من مليون ونصف المليون لاجئ عراقي وسوري إلى هذا البلد الفقير بالموارد الاقتصادية، وإغلاق حدوده مع سوريا وانقطاع إمدادات الغاز المصري.

ويعتمد الأردن بشكل كبير على المساعدات الخارجية لدعم موارده المالية، وحذر الملك عبد الله الثاني من أن بلاده "تقف على مفترق طرق"، منحياً باللائمة في الأزمات الاقتصادية، على عدم الاستقرار الإقليمي، وعلى عبء استضافة مئات الآلاف من اللاجئين السوريين، وغياب الدعم الدولي للبلاد.



المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + وكالات
ذات علاقة
1
إعلان إضراب عام في الأردن احتجاجا على ضريبة الدخل
2 العاهل الأردني: ليس من العدل أن يتحمل المواطن وحده تداعيات الإصلاحات المالية
3 الرئيس المصري يبحث مع العاهل الأردني الأوضاع في سوريا وفلسطين
4 الأردن.. انتشار أمني مكثف في محيط مقر الحكومة بعد تجدد الاحتجاجات (فيديو)
5 أمريكا تسلم الأردن طائرات هليكوبتر بلاك هوك
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   النشرة البريدية   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا تسوق   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.