مـاي أرينا | طريقة جديدة لعلاج السرطان بالفيروسات
Facebook Twitter Google
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات     ماي أرينا تسوق     ماي أرينا إعلانات     ماي أرينا فيديو     ماي أرينا أفلام     ماي أرينا أغاني     ماي أرينا ألعاب     ماي أرينا برامج     ماي أرينا أطباء     خدماتنا    
طريقة جديدة لعلاج السرطان بالفيروسات
السرطان
open قال علماء بريطانيون إن فيروسا شائعا يسبب السعال ونزلات البرد في مرحلة الطفولة يمكن أن يساعد على تطوير علاجات مستقبلية لسرطان الكبد الأولي والالتهاب الكبدي "سي". close Tweet This
نشر بتاريخ : 22-11-2016 | 08:16 AM
ووجد العلماء في جامعة ليدز أن الفيروسات التنفسية المعوية اليتيمة "Reovirus" يمكنها تحفيز نظام المناعة في الجسم على قتل الخلايا السرطانية فضلا عن أنها تُضعف فيروس التهاب الكبد الوبائي الذي يعد السبب الشائع لسرطان الكبد الأولي.

ويعتبر سرطان الكبد السبب الثاني الأكثر شيوعا لوفيات السرطان في جميع أنحاء العالم، وتشير التقديرات إلى أنه مسؤول عن ما يقارب 746 ألف حالة وفاة وفقا لإحصائيات عام 2012.

واستخدمت الدراسة التي نشرت في صحيفة "Gut"، الفيروسات التنفسية المعوية اليتيمة والتي تعرف أيضا باسم فيروسات الريو "Reovirus"، باعتبارها علاجا مناعيا لاستهداف كل من الورم والعدوى الكامنة وراء التهاب الكبد الوبائي.

وأثبتت هذه الطريقة نجاعتها في علاج كل من خلايا سرطان الكبد المزروعة في المختبر وتلك التي تم اتخاذها مباشرة من المرضى الذين يخضعون للجراحة.

وقال ستيفن جريفين الأستاذ المشارك في الدراسة من جامعة ليدز إن "الفئران المصابة بسرطان الكبد الناجم عن التهاب الكبد "سي" استجابت بشكل جيد للعلاج، ويمكن للعلاج أيضا أن يمتد إلى الأورام الخبيثة الفيروسية الأخرى ومن بينها فيروس سرطان الدم ابشتاين بار".

وتعمل فيروسات الريو عن طريق تحفيز عنصر في الجهاز المناعي يُعرف بالإنترفيرون يُنشط خلايا محددة من كريات الدم البيضاء والتي تسمى القاتل الطبيعي، وهذه الخلايا القاتلة طبيعياً تقتل كلا من الورم والخلايا المصابة بفيروس التهاب الكبد الوبائي.

وفي حين تعرف الفيروسات التنفسية المعوية اليتيمة بأنها مسببة لأمراض الجهاز التنفسي وأمراض الجهاز الهضمي لدى الأطفال إلا أن من غير المعروف حتى الآن مدى تأثيرها على البالغين.

يقول الدكتور عادل سمسون المشارك في الدراسة من جامعة ليدز إن نظامنا المناعي يمكن أن يكون "واحدا من أكثر الأسلحة قوة" للتغلب على السرطان "وفي كثير من الأحيان يكافح جهازنا المناعي من أجل التعرف على الفروق الدقيقة التي تميز الخلايا السرطانية عن الخلايا الطبيعية من دون مساعدة.. ومن هنا يأتي دور العلاج الذي يكمن في منح الفيروسات الجهاز المناعي التحفيز المطلوب لتحديد السرطان ومكافحته".

ويعمل الباحثون الآن على إحراز تقدم في أولى التجارب السريرية على البشر لتقييم كيفية عمل هذا العلاج وإمكانياته جنبا إلى جنب مع الأدوية المتوفرة حاليا لعلاج سرطان الكبد.


المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + RT
ذات علاقة
1
معجون أسنان يحول دون الإصابة بالجلطات
2 الخبراء يكشفون 8 طرق سهلة تقي من الإصابة بالسرطان
3 الجسم الرشيق قد يعني زيادة تعرض صاحبه لبعض الأمراض
4 علماء يكتشفون سبب مقاومة الأورام السرطانية للأدوية
5 علماء رياضيات يشرحون آلية نمو الأورام السرطانية
النشرة البريدية !
قم بتسجيل بريديك الإلكتروني لتصلك كل ما هو جديد على ماي أرينا !
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   النشرة البريدية   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا تسوق   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أفلام   |   ماي أرينا أغاني   |   ماي أرينا ألعاب   |   ماي أرينا برامج   |   ماي أرينا أطباء   |   خدماتنا
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Twitter Google Youtube Vimeo LinkedIn
Facebook Twitter Google Youtube Vimeo LinkedIn
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.