مـاي أرينا | اللقطات الأكثر إثارة لهذا العام.. شاهد أسد يقاتل أكثر من 20 من أشرار أفريقيا للبقاء على قيد الحياة
Facebook Twitter instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
اللقطات الأكثر إثارة لهذا العام.. شاهد أسد يقاتل أكثر من 20 من أشرار أفريقيا للبقاء على قيد الحياة
أسد
open في واحدة من معارك البقاء على قيد الحياة، نشر موقع "بي بي سي إيرث" البريطاني مقطع فيديو لواحدة من أخطر معارك الحيوانات المفترسة في الطبيعة، والذي أصبح لاحقا اللقطات الأكثر إثارة لهذا العام. close Tweet This
نشر بتاريخ : 01-12-2018 | 08:16 AM
تظهر اللقطات الدرامية أسدا يُلقب بـ"ريد" خرج في رحلة استكشافية بمفرده، ما دفعه للابتعاد عن موطنه ليجد نفسه محاطا بأكثر من 20 حيوانا من حيوانات الضباع الشرسة.


معركة خارج "مملكة الأسد"

على الرغم من أن الأمر قد يبدو مروعا، لكن ليس مستغربا أن تقوم مجموعة من الضباع بالانقضاض على أسد، وفي أغلب الأحيان يكون ذلك مع الأشبال أو كبار السن، فالأمر كان يبدو خارجا عن نطاق مملكة الأسد.

غالبا ما يُنظر إلى الضباع على أنهم "أشرار الأراضي العشبية الأفريقية"، وهي كائنات ذكية وقابلة للتكيّف تعمل معا لحماية عشائرها. وقد التقطت هذه اللحظات وحدة التاريخ الطبيعي في "بي بي سي" الذين كانوا يصورون حلقة "فخر الأسود" في مسلسل Dynasties.



هل الكثرة تغلب الشجاعة حقا؟

لقد قام "ريد" بمعركة جيدة، لكن الضباع كانت سريعة في انهاكه وجعله يفقد قواه. يتذكر المنتج بوحدة التاريخ الطبيعي في "بي بي سي" سيمون بلاكني اللحظة التي وجد فيها الأسد اليافع "ريد" نفسه في ورطة حقيقية، قائلا: "في البداية، حاول إظهار مدى قوته وسيطرته من خلال مطاردة الضباع الفردية".

وأضاف:

لكن بينما كان يحاول إظهار ذلك، وجد نفسه محاطا بعشرين أو ثلاثين ضبعا ولم يتمكن من الفرار.

وتابع: "في كل مرة كان يصد فيه هجوما من أحد الضباع الذي يحاول الاقتراب منه، كان آخرون يهاجمونه من الخلف. لقد تفوقوا عليه في العدد إلى حد كبير، وأصبح (ريد) في وضع بين الحياة وموت".

حتى وصل صديقه "تاتو" لتنقلب الأمور، وينقذ حياته في اللحظات الأخيرة، لقد كان "ريد" محظوظا. فحتى الأسد يحتاج إلى مساعدة خارجية، ليبقى على قيد الحياة.


المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + وكالات
ذات علاقة
1
شاهد.. لحظات مرعبة لأسد يفترس مدربه في مصر
2 العثور على بقايا أسد جرابي في أستراليا
3 فيديو مرعب.. أسد يهاجم سيدة قتلت رفيقه وحاولت التقاط صورة مع جثته
4 كيف يمكنك إنقاذ حياتك إن هاجمك حيوان مفترس؟
5 أسد يهاجم طفلا.. ويعود بخفي حنين (فيديو)
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.