مـاي أرينا | تركيا: على الأمم المتحدة فتح تحقيق في مقتل خاشقجي
Facebook Twitter instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
تركيا: على الأمم المتحدة فتح تحقيق في مقتل خاشقجي
وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو
open قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو إنه ينبغي للأمم المتحدة فتح تحقيق في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي. close Tweet This
نشر بتاريخ : 08-02-2019 | 09:06 PM
وأضاف أوغلو متحدثا للصحفيين في إقليم أنطاليا جنوبي البلاد، أن تركيا تعتبر أن ما خلص إليه تحقيق تقوده الأمم المتحدة في مقتل خاشقجي أمرا مهما، لكنه تابع أن قيام الأمم المتحدة بفتح تحقيق رسمي بات مطلوبا في هذه المرحلة.

وتابع أوغلو، أن "نتائج التقرير الأممي المتعلق بجريمة مقتل خاشقجي تتطابق مع ما توصلنا إليه"، وفقا لوكالة "الأناضول" التركية.

وأكدت الأمم المتحدة في بيان لها، أمس الخميس، أن المملكة العربية السعودية "قوضت بشدة" جهود تركيا للتحقيق في مقتل خاشقجي بقنصلية المملكة في إسطنبول.

وقالت محققة الأمم المتحدة، كالامارد، إن فريقها اطلع على بعض "المواد الصوتية المروعة" بشأن قتل خاشقجي، التي حصلت عليها وكالة المخابرات التركية، وفقا لـ"رويترز".

وتابعت أنها طلبت السماح لها بزيارة رسمية للسعودية، وأن لديها بواعث قلق شديد حول نزاهة إجراءات محاكمة 11 شخصا هناك، بشأن مقتل خاشقجي.

ودعت محققة الأمم المتحدة، أي شخص لديه معلومات أخرى حول مقتل خاشقجي، إلى تقديمها، قبل أن ترفع تقريرها في يونيو/ حزيران المقبل، والذي سيقدم توصيات بشأن المحاسبة.

وقتل خاشقجي، الذي كان مقربا من الأسرة الحاكمة ثم أصبح منتقدا لولي العهد، في أكتوبر/ تشرين الأول، في قنصلية المملكة بإسطنبول، مما أثار غضبا دوليا ودفع وزارة الخزانة الأمريكية لفرض عقوبات على 17 شخصا فضلا عن إصدار قرار في مجلس الشيوخ الأمريكي يلقي باللوم على الأمير محمد.

ومنذ 2 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، باتت قضية خاشقجي من بين الأبرز والأكثر تداولا على الأجندة الدولية.

وبعد 18 يوما من التفسيرات المتضاربة، أعلنت الرياض مقتل خاشقجي دخل قنصليتها في إسطنبول إثر "شجار" مع أشخاص سعوديين، وتوقيف 18 مواطنا في إطار التحقيقات، دون الكشف عن مكان الجثة.

ومنتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أعلنت النيابة العامة السعودية أن من أمر بالقتل هو رئيس فريق التفاوض معه (دون ذكر اسمه).

وفي 3 يناير/ كانون الثاني 2018، أعلنت النيابة العامة السعودية عقد أولى جلسات محاكمة مدانين في القضية، إلا أن الأمم المتحدة اعتبرت المحاكمة غير كافية، وجددت مطالبتها بإجراء تحقيق "شفاف وشامل".


المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + وكالات
ذات علاقة
1
أنقرة: سنضطر للتراجع عن اتفاقنا مع الأوروبيين بشأن الهجرة
2 جاويش أوغلو: نتنياهو وترامب يدعمان الاحتجاجات في إيران
3 تركيا تصعد "قضية خاشقجي" وتقدم مفاجأة إلى السعودية
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.