Facebook Youtube instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
اجتماع إيراني عراقي جديد بشأن اغتيال سليماني والمهندس
سليماني والمهندس
open أكد النائب العام الإيراني، ونائب المدعي العام في العراق، التعاون والتنسيق وتشكيل لجنة قضائية خاصة مشتركة لمتابعة ملف اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني، ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، ورفاقهما على الصعيدين الإقليمي والدولي. close Tweet This
نشر بتاريخ : 17-02-2020 | 07:28 PM
وحسب وكالة "إرنا" الإيرانية، "اجتمع المدعي العام الإيراني حجة الإسلام منتظري، ونائب المدعي العام ووكيل وزارة العدل العراقية ضاري جابر فرهود، اليوم الاثنين، في طهران لمناقشة ملف اغتيال سليماني والمهندس".

وأعلن نائب المدعي العام العراقي، "تشكيل ملف في مكتب المدعي العام العراقي لمقاضاة القتلة ومرتكبي اغتيال سليماني والمهندس ورفاقهما، قائلا: إن "دم هؤلاء الشهداء الأعزاء سيوحد الشعبين الإيراني والعراقي".

من جانبه، أكد المدعي العام الإيراني أن هناك الكثير من المشتركات بين إيران والعراق من الماضي وحتى الآن، قائلا: إن "إيران والعراق لديهما أيضا أعداء مشتركين، كالاستكبار العالمي والصهيونية".

وأضاف منتظري: إن "جرائم الولايات المتحدة في العراق بايجاد داعش بات أمرا واضحا لا يحتاج إلى أي دليل"، موضحا أن "إيران تعاونت مع العراق في الدفاع عن الشعب العراقي ومراقد أهل البيت".

وكانت إيران والعراق، قد وقعتا أمس الأحد، اتفاقية بشأن المتابعة القانونية والقضائية لقضية اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني، ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو المهدي المهندس، ورفاههما، عن طريق قصف جوي أمريكي في مطار بغداد الدولي.

وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، عقب إعلان وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر الجمعة 3 يناير/ كانون الثاني الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل سليماني، وأبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين، وفي 8 يناير/ كانون الثاني، شنت إيران هجوما صاروخيا على قاعدتين عسكريتين في العراق، إحداهما قاعدة عين الأسد، التي تضم نحو 1500 جندي أمريكي.



المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + وكالات
ذات علاقة
1
ثلاث دول تطلب سحب قواتها من العراق... والبرلمان يعلن وقف العمليات العسكرية
2 إعلام: محتجون يضرمون النار بالقنصلية الإيرانية في النجف للمرة الثالثة
3 بعد استقالة الحكومة.. البرلمان العراقي يمهل رئيس الجمهورية 15 يوما
4 منظمة العفو الدولية: تطورات صادمة في العراق
5 "حزب الله" العراقي يكشف وعد عبد المهدي مقابل الانسحاب من أمام السفارة الأمريكية ببغداد
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Youtube instagram Twitter LinkedIn Vimeo
Facebook Youtube instagram Twitter LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.