Facebook Youtube instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
علماء الفلك يلتقطون صورة لـ "كويكب يوم القيامة" وهو يستعد للمرور بالقرب من الأرض (صورة)
كويكب أبوفيس
open يصنف علماء الفلك كويكب أبوفيس كأحد أكثر الصخور الفضائية رعبا في النظام الشمسي بأكمله، وهو يستعد الآن للاقتراب الوثيق من الأرض خلال الشهر المقبل. close Tweet This
نشر بتاريخ : 22-02-2021 | 02:15 AM
وتمكن العلماء من التقاط صورة للكويكب المعروف رسميا باسم 99942 أبوفيس، بينما يستعد للتحليق فوق كوكبنا قريبا، على أدنى مسافة له من الأرض.

والتقط علماء الفلك صورة الكويكب هذا الأسبوع. ويبلغ عرض الكويكب لمسمى تيمنا بـ"أبوفيس"، إله الفوضى عند المصريين القدماء، 370 مترا، وتكشف عمليات محاكاة مداره المستقبلي أنه قد يصطدم يوما ما بالأرض، على الرغم من أن الفرص شبه معدومة.

وسوف يطير أبوفيس، الذي لقّب أيضا بـ"كويكب يوم القيامة"، بالقرب من الأرض على مسافة 15 مليون كيلومتر الشهر المقبل، وهي مسافة لن تؤثر على المسار المداري للكويكب ولكنها ستكون قريبة بما يكفي لرؤيتها للشخص العادي الذي يستخدم التلسكوبات.

ولن يكون هذا المرور قريبا بدرجة كافية حتى يتأثر بجاذبية الأرض، لكنه سيقدم لمحة نادرة عن الكويكب.

والتقط علماء الفلك أحدث صورة في مشروع التلسكوب الافتراضي. وقالوا: "بعد ثماني سنوات من ملاحظاتنا السابقة، التقطنا مرة أخرى أبوفيس (99942)، ملك الكويكبات التي يحتمل أن يكون خطرا".

وأضاف العلماء أن الصورة التقطت بواسطة وحدة التلسكوب الآلية Elena باستخدام تعريض واحد للسماء لمدة 300 ثانية.

وتابعوا: "تتبع التلسكوب الحركة الظاهرة للكويكب، ولهذا تظهر النجوم كمسارات قصيرة، بينما يبدو الكويكب كنقطة ضوء ساطعة وحادة في وسط الصورة، مميز بسهم".

وستمر صخرة الفضاء العملاقة بالقرب من الأرض مجددا في عام 2029، لكن تحليقها بالقرب من كوكبنا في العام 2068 هو أكثر ما يهتم به الخبراء.


وصرح علماء الفلك المقيمون في الولايات المتحدة مؤخرا أن هناك فرصة واحدة من بين كل 530 ألف فرصة لضربه الأرض في عام 2068.

واكتشف العلماء في جامعة هاواي تسارعا صغيرا لتأثير ياركوفيسكي( قوة تؤثر على جسم يدور حول نفسه في الفضاء ناتجة عن انبعاثات تشتتية تتألف من فوتونات حرارية تحمل زخما حركيا) على سطح الكويكب أبوفيس يمكن أن يؤثر على مسار الكويكب في عام 2068.

ويحدث تأثير ياركوفسكي عندما يغير كويكب أو جرم سماوي مداره بسبب دفعة صغيرة من الحرارة، إما من تلقاء نفسه لطرد الغازات، أو دفع الجاذبية والدفع من الأجرام السماوية بما في ذلك الشمس والأرض.

وفي هذه الحالة، اكتشف العلماء تفاعلا حراريا صغيرا يمكن أن يغير مسار أبوفيس قليلا.

ومع ذلك، سيكون لدى علماء الفلك فهم أفضل لمسار الكويكب المستقبلي عندما يقترب من الأرض في عام 2029.

وأُطلق على أبوفيس اسم إله الشر والظلام والدمار في مصر القديمة.



المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + إكسبريس
ذات علاقة
1
ما سبب ظهور طبقات حمراء على سطح كويكب ريوغو؟
2 حقيقة تعرض الأرض لأشعة كونية خطيرة وكويكب عملاق
3 15 مليون قنبلة نووية تضرب الأرض خلال العام الجاري
4 عالم خبير: محو البشرية بـ"كويكب كارثي" مسألة وقت!
5 عالم يقدر خطر الكويكب العملاق المتجه نحو الأرض
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Youtube instagram Twitter LinkedIn Vimeo
Facebook Youtube instagram Twitter LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.